الخوف من الالتزام هو سبب هام من أسباب عزوف الكثير من الشباب عن الزواج لأنه يخاف من تحمل مسئولية المنزل والأسرة من الناحية المادية والنفسية، ونجد بعض الشباب الذين يستبدلون الحب الحقيقى وعلاقات الحب الجميلة بعلاقات حب سريعة وغير مشروطة بأى التزامات تبدأ وتنتهي سريعاً بدون مشاعر حقيقية أو تعب أو حب، ولذلك سنتحدث فى هذا المقال عن أسباب وجود الخوف من الإلتزام وكيفية التخلص منه.

الخوف من الالتزام عند الرجال

الخوف من الالتزام عند الرجال موجود بنسبة أكبر بسبب وجود ثقافة الإستهلاك فى عصرنا الحالى أى أن الرجل مطالبه فى الحب معروفة وواضحة فيلجأ إلى تكوين علاقات عابرة وينتهى منها بسرعة بدون مطالب ومسئوليات، ويفتقد هنا فقط الشعور بالأمان ولكن هذا الشعور لا يكترث إليه مطلقاً بل ويدرك أن الأمان هو جمع المال وإدخاره، ونظراً لأن معظم الأجور غير مناسبة لحجم المسؤوليات والمصاريف التى تأتى بعد الزواج فهو يقرر أن يعيش لنفسه فقط بالدخول فى أكثر من علاقة فى سبيل تحقيق الذات وإشباع الرغبة فى الحب فقط، ويقول أنه ليس لديه وقت للزواج

الخوف من الالتزام عند البنات

يأتى احساس الخوف من الإرتباط عند البنات نتيجة لخوف الرجال من الإلتزام حيث أن البنت تريد أن تحقق ذاتها فى العمل بعد إكتمال الدراسة الجامعية، ولكن تواجه صعوبات كثيرة بعد ذلك فى نظرة المجتمع لها وخوفهم من المرأة الناجحة العاملة التى تفوق الرجل فى درجتها العلمية والمادية، ولأن درجة احتياج المرأة للرجل أعلى تقل نسبة متطلباتها فى شريك الحياة وتختار بعض الفتيات الرجل الغير مناسب حتى تكون أسرة وتنجب أطفال وتكتشف أن الحياة معه مستحيلة فتنتهى العلاقة بالطلاق وتسبب لها الخوف من الإرتباط مرة ثانية.

رهاب الإرتباط

قد ينشأ عن الشخص حالة من الرهاب الشديد من الدخول فى أى علاقة عاطفية من الأساس أو التقرب لأى شخص ويقوم بإنشاء حواجز زجاجية حول مشاعره تجاه الآخرين فلا يتحدث عن الحب أو يريد أن يدخل فى علاقة عاطفية مهما كانت لأنه يخاف من فكرة الإرتباط نفسها، ونجد هذا الشخص يتخلص من أصدقائه وينعزل عنهم لفترات طويلة ويضع حدود بدافع الخصوصية مع عائلته أيضاً.

كيفية التخلص من الخوف من الالتزام وإنشاء علاقة حب مستمرة

إن كنت تعانى من بعض الخوف من الالتزام وتحمل المسئولية، وهذا السبب يجعلك لا تتزوج فهذا احساس طبيعى وسيتم طرح بعض الحلول فى السطور القادمة أما إن كنت تعانى من رهاب العلاقات أى تخاف من الدخول فى أى علاقة من الأساس فيجب عليك أن تعترف أمام نفسك بالمشكلة وتبدأ بالذهاب إلى طبيب نفسي مختص لشرح الحالة وعلاجها، وعن النصائح التالية ستفيد من يعانون من الخوف من الالتزام فحسب، وهى كالتالى:

  1. كن قريباً من الأشخاص الناضجة والواعية التى تتحمل مسئولية الأسرة وتستمع إلى حديثهم ونصائحهم لك، وتأكد دائماً أن أى علاقة يمكن أن تكون رائعة ببعض المجهود والخوف على مشاعر الطرف الآخر حتى تستمر العلاقة لآخر العمر بدفء وطمأنينة وأمان.
  2. كل إنسان لديه طاقة من الحل، وطاقة من العطاء يحب أن يشارك هذه المشاعر الرائعة مع باقى الأشخاص ، وللتخلص من الخوف من الإلتزام ننصحك بأن ترمى نفسك فى أحضان مخاوفك وأن تحسن مواجهتها أى تستطيع مثلاً أن تشترى حيوان أليف فى منزلك مثل القطة أو الكلب حتى تشعر بالمسئولية وتتخلص من الطاقة السلبية التى تبعدك عن العلاقات العاطفية.
  3. هناك الكثير من الأشخاص يعانون من ظروف مادية صعبة تمنعهم من التفكير فى الحب واختيار شريك الحياة المناسب، وهنا عليهم أن يقوموا بضبط الحياة والماديات حتى تنضبط حياتهم بشكل أفضل.

نشرت بواسطة الخطابة

اترك رد

Your email address will not be published. Required fields are marked *