الكثير من النساء يبحثن عن طرق سهلة لتجديد مشاعر الحب بينها وبين حبيبها بعد الزواج لأنها تجد عبء المسئوليات يسيطر على علاقة الحب الجميلة مما يبعدها تدريجياً عنه بدون سبب أو خلاف واضح، ألا هو الطبخ وإعداد الطعام معاً، وسنوضح فى السطور القادمة فوائد إعداد الطعام معاً

المشاركة لأوقات طويلة

من الأشياء التى تجعلك تقضين وقتاً سعيداً و طويلاً مع حبيبك بدون مصاريف إضافية هى إعداد الطعام، وهذه المشاركة هى التى تجدد التواصل بينكم، ويساعدك فى التقرب منه وتتعرفين كل شىء يحبه أثناء طهى الطعام. شاركى زوجك يوم العطلة أو يومين فى الأسبوع وستكون النتيجة رائعة.

معرفة المزيد عن زوجك

ستفتح لك هذه المشاركة أبواباً لا يعرفها أحد فمثلاً سيكون هناك حديثاً رائعاً عن أفضل الأطعمة التى تعدها والدة زوجك له وتعجبه كثيراً ولا يستطيع أن يفعلها بنفسه، وهو سيسألك أيضاً عن طريقة طهيك فى بعض الأكلات مما يخلق جواً من المرح والتحدى.

مشاهدة التليفزيون فى مقابل الطهى معاً

عادة ما يكون النشاط المشترك بين الأزواج بعد يوم شاق هو الجلوس أمام التلفاز، ولكن هذا لا يدعم التواصل أو التحدث فعادة ما تكونا جالسين معًا، ولكن لا يوجد أي مناقشات حقيقية أو تواصل فعلي. لكن تخيلي معي تواجدكما في المطبخ وتحضيركما للطعام معًا مع قليل من التحدي لكي تحصلا على طعام بمذاق ممتاز، فقد تدور بينكما بعض الأحاديث بل والمواقف المضحكة أيضًا والشعور بالمشاركة، ما سيجدد علاقتكما دون بذل أي مجهود.

نشرت بواسطة الخطابة

اترك رد

Your email address will not be published. Required fields are marked *