تتساءل الكثير من السيدات عن قلة حديث حبيبها أو زوجها ماذا تفعل؟ وتمضى الكثير من الأوقات والأيام بدون حوار فما هو الحل؟ وفى هذا المقال سنوضح لكى بعض النصائح والإرشادات حتى تقومي بحل المشكلة بسهولة دون أن تخلقي فى المنزل جو من النزاعات والمشاكل معه.

  •  حددى أولاً إذا كانت قلة الحديث هي صفة شخصية من أول علاقتكم ببعض أم هناك تغيير حدث فى شخصيته وأسلوبه معك
  • لا تفكرى وتقومى بعمل مقارنة بين أيام الخطبة وما قبل الخطبة وما بعد الزواج لأن المشاعر فى تلك الوقت تكون فياضة وكل من الطرفين يريد إسعاد الآخر.
  •  إهتمى بالتحدث عن موضوعات مختلفة مثل التكنولوجيا والرياضة أو تحدثي معه عن هواية يحبها وقومى بمشاركته.
  • لا تظهرى اهتماماتك الأنثوية فى شراء طلاء أظافر جديدة أو شراء فستان جديد لأن الرجال لا يحبون التحدث عن الموضة ومستحضرات التجميل.
  • اهتمى بالحديث معه عن أشياء يحبها مثل الأفلام والمسلسلات والرحلات أو حتى قراءة الكتب.
  • تجنبي الشعور بالوحدة وأنتى تجلسين معه وقومى بعمل رياضة تفضليها فى المنزل حتى لا يزعجك صمته.
  • كوني له الصديقة والحبيبة دون الوقوع فى دائرة الاستجواب عن كل تفاصيل حياته وتحدثى معه بشكل تلقائى عن تفاصيل حياتك حتى تحفزي لديه بداية الحديث عن نفسه.
  • جددى نشاطك دائماً بأنشطة مختلفة دون أن تجعلى زوجك محور حياتك ومراقبته طوال الوقت خصوصاً إن كنتى ربة منزل حتى تتجنبى أيضاً طول الوقت الذى تقضيه بمفردك وإنتظار رجوعه من العمل، وربما يعود إلى المنزل مرهقاً لا يحب أن يتحدث مع أحد.
  • إهتمى بنفسك وبجمالك وجددى شكلك كل فترة حتى لا يعرف الملل طريق المنزل.
  • كونى حنونة معه واظهرى إهتماماً بكل أموره.
  • يمكنك أن تشاركيه معك أى مشكلة تواجيها.
  • إن كان زوجك من هواة كرة القدم فلا تتحدثي معه أثناء مشاهدة المباريات .
  • لا تتحدثي طوال الوقت على مشاكل ونزاعات الأبناء.
  • قومى بمواساته فى كل المواقف الصعبة وكونى له السند والونيس.
  • تحلى بالصبر ثم الصبر لعلاج مشكلة قلة حديثه معك بلطف دون أن يشعر بالنفور منك.

نشرت بواسطة الخطابة

اترك رد

Your email address will not be published. Required fields are marked *