تحب كل إمرأة أن يلتزم زوجها بقواعدها التى تضعها من أجل الحفاظ على الكيان الأسرى، وقد يرى الزوج هذه القواعد نوع من التحكم وفرض السيطرة، ولكنها فى الحقيقة عكس ذلك لأن المرأة هى التى تتحمل مسؤوليات الأسرة والأبناء، وسنوضح لكم فى هذا المقال أهم الطرق التى يمكن إستخدامها لتعودين زوجك على القواعد الصحيحة دون أن يشعره بالضيق والانزعاج منك.

إختيار الوقت الصحيح للتحدث مع زوجك

تخطىء الكثير من الزوجات فى أختيار أوقات الحديث مع الزوج، ونجد الكثير من النساء تتحدث مع الزوج أثناء الطعام أو أثناء مشاهدة التلفاز أو عندما يذهب إلى النوم مما يصيبه بالضيق والنفور من الحديث حتى وإن كان كلامك هادئاً، لذلك تجنبى هذه العادة وتحدثى إليه فى أوقات الهدوء والمزاج الجيد فى أماكن هادئة تجمعكما بمفردكم بدون مقاطعة من الأولاد أو هواتف محمولة.

إبتعدى عن طريقة الأوامر

إذا كنت تريدين تغيير بعض العادات والطباع السيئة لزوجك مثل الإقلاع عن التدخين فاحذرى من طريقة الحديث أن تكون بصيغة الأمر المباشر أو القواعد الأخلاقية لأنه لن يقبلها ويصيبه هذا النقاش بالعناد ولن يلتفت إليك أبداً حتى وإن كنت محقة فى نصائحك له. يجب أن تكون الزوجة صبورة وتتحلى بالذكاء وتتحدثى معه بطريقة غير مباشرة عن الإهتمام بالصحة وممارسة الرياضة وكيف يضر التدخين بالصحة العامة.

ابدئى بالأمور الصغيرة ثم الكبيرة

قبل أن تبدأى فى وضع قوانين كبيرة فى المنزل إبدئى فى تطبيق القواعد البسيطة العامة للمنزل ككل مثل وضع الزوج لملابسه فى الدولاب بعد رجوعه من العمل حتى لا تواجهى مشكلة فى النقاش الحاد والنزاعات المتكررة، وإذكرى له دائماً أنه قدوة لأبنائه وأنهم يتعلمون من الأب والأم العادات والصفات الصغيرة والكبيرة فيجب أن يكون المنزل نظيف ومنظم  حتى يحافظون عليه طوال الوقت.

إجعلى طلباتك مقبولة

تذكرى سيدتى أنك لا تتحكمين فى أمور المنزل بغرض السيطرة على الطرف الآخر وإلغاء دوره الهام كزوج وأب، ولكن إعلمى أنك تستطيعين أن تعيشين حياة هادئة بتغيير بعض العادات المزعجة دون أن تزعجى زوجك بالشخصية المسيطرة ويغضب منك، ولذلك إجعلى طلباتك مقبولة ولا تفرطى فى كثرة الأسئلة على زوجك.

مدح الزوج

من الأمور التى تساعدك فى تغيير طباع زوجك هى الثناء عليه وذكر إيجابياته الجذابة التى جعلتك أن تقعى فى حبه سواء إن كانت الإيجابيات فى الشكل أو الشخصية أو طريقة التفكير، ويمكنك أن تظهرى سعادتك بما وصل إليه من نجاح فى عمله والهوايات التى يحبها والتركيز عليها قدر المستطاع مما يجعل الزوج مستعداً لتلقى أى نصائح منك بكل سهولة وهدوء.

تغيير روتين الأسرة

إذا أردتى أن تقربى إليك زوجك فعليكى أن تتغيرى من أجله عن طريق التوقف عن عمل الأشياء التى تزعج الزوج مثل إرتفاع الصوت مع الأبناء والعناد والعصبية وعدم الإلتفات إلى مظهرك، فهذه الأشياء الصغيرة ستحدث فرق كبير فى علاقتكما الزوجية وبذلك سيتقبل منك أى نقد وسيغير من صفاته السيئة.

نشرت بواسطة الخطابة

اترك رد

Your email address will not be published. Required fields are marked *